غير مصنف

مسؤول بلجيكي يواجه دعوة قضائية من أميرة قطرية

مسؤول بلجيكي يواجه دعوة قضائية من أميرة قطرية.

بهاء سلو – سويد داكس

رفعت أميرة قطرية دعوة أمام القضاء البلجيكي على المسؤول عن البرتوكول في العاصمة بروكسل جان ماري بير، بعد أن قام الاخير برفع النقاب عن وجه الأميرة في العاصمة بروكسل ورفع دعوى قضائية ضدها على خلفية خرق القانون البلجيكي وارتدائها غطاء يخفي ملامح الوجه كاملة و في تفاصيل القضية  التي حصل سويد داكس على بعض تفاصيلها .
جان ماري  التقى في  شارع ( لافيوليت New street)  بعد ظهر اليوم بثلاثة نساء خليجيات أحداهن تضع نقاب يغطي الوجه، وطلبت منه إرشادهن على مخرج الشارع بإتجاه (City 2).
لكن و بحسب  شهود عيان بادر جان إلى المرأة المنقبة و حاول أزاحة النقاب عن وجهها، حيث قال المسؤول البلجيكي : ” إن الأميرة كانت تخفي كامل وجهها، مضيفاً “لقد أجبت بأنني لا أتحدث إلى نساء لا أرى وجوههن، لعلي بذلك أفهمها أن ارتداء النقاب محظور في بلجيكا، ولأنها بدت غير مستوعبة لما كنت أقوله، نزعت نقابها”.
ويقر المسؤول البلجيكي بأن “نزع نقاب السيدة التي تقول إنها أميرة قطرية غير قانوني، لكنه يسوغ ما قام به بخرق آخر من قبل الأميرة القطرية، على اعتبار أنها ارتدت النقاب بالرغم مما ينص عليه القانون في المسألة”.
لكن محضر الدعوى التي رفعتها الأميرة يتهم جان بالضرب و الجرح حسب الأفادة الموضوعة أمام النيابة العامة، و أن المسؤول منذ عشر سنوات على أحترام البروتوكول في العاصمة كان مخموراً. وهذ ما نفاه بشدة حيث يقول بير “قلت لها أنا لا أتكلم مع شخص يخفي وجهه، وحاولت ان اوضح لها أن النقاب ممنوع في بلجيكا. ولكن يبدو أنها لم تسمعني. لذلك رفعت عن وجهها النقاب. أنا اعلم بأنه لم يكن من واجبي عمل ذلك، ولكنها هي ايضا انتهكت القانون”. وأضاف بأنه لم يكن ثملا في هذا الوقت من النهار”.
هذه الحادثة لم تعلق عليها سفارة دولة قطر في المملكة البلجيكية، لكن يتوقع أن تدفع الأميرة القطرية غرامة قدرها 140 يورو لمخالفتها القانون البلجيكي الذي يحضر أخفاء الوجه في مكان عام.

Related Articles

Lämna ett svar

Din e-postadress kommer inte publiceras. Obligatoriska fält är märkta *

Back to top button