اخبار السويد

الحالات الأكثر شهرة في فشل النجدة السويدية SOS Alarm /الإسعاف

image

الحالات الأكثر شهرة في فشل النجدة السويدية SOS Alarm /الإسعاف

الحالة الاولى عام ٢٠١٤ في اتصال مع النجدة SOS Alarm[divider] بعد إصابة شخص في الثامنة و العشرين من العمر بطلقة في راْسه و عدة طعنات في راْسه. ظن الشخص عدة مرات إنه سيموت و هو يوصف حالته لموظف النجدة لكن موظف النجدة يظن إنه يبالغ في الأمر و يصف المريض بالوقح. لان موظف النجدة كان مستغربا من كيف إن شخصا أصيب بطلقة في راْسه و لازال بامكانه القيام باتصال هاتفي. رغم سوء معاملة موظف النجدة مع المتصل الا انه أرسل الإسعاف و الشرطة الى المصاب.

الحالة الثانية عام ٢٠١٣ اتصال هاتفي مع النجدة SOS Alarm لم تعطى الافضلية لشاب في الثلاثين من العمر كان يعاني من ضيق في التنفس. حيث وصلت سيارة الإسعاف بعد احدى عشرة دقيقة و لكن لم يفتح احد الباب و كانت الشقة مظلمة ليترك الإسعاف المكان و ليجد الرجل ميتا في اليوم التالي داخل شقته.

الحالة الثالثة عام ٢٠١٢ حيث مات طفل مراهق بعد تاخر سيارة الإسعاف. فأوصل الأهل طفلهم بسيارتهم الخاصة و لكن لم يتمكن المشفى من انقاذه.

الحالة الرابعة عام في نفس العام ٢٠١٢ حيث اتصل اقرباء احد المصابين بأعراض مرض القلب. لكن المكالمة بالنجدة تم تحويله بين ثلاثة مدن مختلفة و في النهاية اخد القريب الشخص المسعف الى المشفى بنفسه ليتم تشخيص أعراض جلطة قلبية.

الحالة الخامسة ٢٠١١ حيث توفي الشاب ذو ٢٣ عاما اثر تمزق الطحال و ذلك بعد عدة محاولات طلب النجدة و طلب سيارة الإسعاف. و لتحرر محكمة ستوكهولم الممرضة التي كانت تجيب على المكالمة من تهمة القتل الغير المتعمد.

الحالة السادسة عام ٢٠٠٨ حيث اتصل شخص بالإسعاف ليشتكي عن الآلام في صدره و لكنه لم يكن هناك ثمة سيارة اسعاف شاغرة. ” بإمكانك ان تأتي بتكسي إلينا” ، لكن بعد الاتصال الخامس بالنجدة يرسل له سيارة اسعاف لكن يموت الرجل لاحقا بجلطة قلبية

مريمة العيسى

سويداكس- اخبار السويد يوم بيوم

Related Articles

Lämna ett svar

Din e-postadress kommer inte publiceras. Obligatoriska fält är märkta *

Back to top button